إقامة مجلس تأبين الشهيدين سليماني والمهندس

بسمه تعالى
قال الله تعالى في محكم كتابه العزيز ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ تَنْصُرُوا اللَّهَ يَنْصُرْكُمْ وَيُثَبِّتْ أَقْدَامَكُمْ﴾ [محمد: 7] ومن أجلّ عناوين النصر الشهادة في طريق الجهاد ضد المستكبرين.
وبمناسبة استشهاد أبطال الدفاع المقدس الشهيدين السعيدين الحاج قاسم سليماني وأبي مهدي المهندس ورفاقهما، أقام مكتب ممثل الامام الخامنئي في العراق مجلسا للفاتحة في مساء يوم الثلاثاء١١ جمادی الأولى 1441 المطابق لـ 7 كانون الثاني 2020 في جامع الطوسي قرب حرم الإمام علي بن أبي طالب عليه السلام في النجف الأشرف.
وقد تضمن المجلس محاضرة دينية في بيان ما أتصف به الشهيدين القائدين من خصائص إيمانية وقيادية وعرض بعض مواقفهما البطولية في ساحات الدفاع المقدس.
وكان للمشاركة الواسعة لعلماء النجف الأشرف وفضلاء الحوزة العلمية الشريفة وأساتذتها، أثر كبير إظهار المجلس بهيبة تليق بالشهيدين القائدين، رافق ذلك الحضور المشرف لشيوخ العشائر العراقية وقادة الفصائل في الحشد المقدس ومراتبها وعدد غفير من الأهالي الكرام.
ختاما دعا الجميع بالرحمة والمغفرة لشهداء الإسلام ولمن عقد المجلس إكراما لشئنهما، وإنهم على أهبة الاستعداد لمواصلة طريق الشهادة إعلاءً لراية الدين الحنيف ومتمهيدا لدولة الحق.

ربما يعجبك أيضا...

الأكثر قراءة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *